الثلاثاء , نوفمبر 21 2017

وفاة محمد مهدي عاكف في سجون السيسي بعد منعه من العلاج

توفي المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف داخل سجنه بعد ظهر اليوم الجمعة متأثراً بالاهمال الطبي ومنعه من العلاج، حيث فارق الحياة في سجن طرة سيء السمعة بمصر.

وكتبت علياء ابنة عاكف على حسابها بموقع “فيسبوك”: “أبي في ذمه الله انا لله وان اليه راجعون”.

وأشارت مواقع مصرية إلى أن عاكف توفي في مستشفى القصر العيني بعد نقله من السجن وتدهور حالته الصحية خاصة أنه مصاب بالسرطان ولم يكن يتلقى رعاية طبية منذ اعتقاله عقب الانقلاب العسكري في العام 2013.

ويبلغ عاكف من العمر 89 عاما وتولى منصب المرشد العام للإخوان عام 2004 خلفا لمأمون الهضيبي، ورفضت السلطات المصرية طوال السنوات الثلاثة الماضية تقديم العلاج الكافي له، كما رفضت نقله الى المستشفى أو إخلاء سبيله لأسباب طبية حتى يتسنى لأهله تقديم العلاج اللازم له.

شاهد أيضاً

مجلة ألمانية: أمير مقامر معدوم الخبرة يقود السعودية للاضطراب

أسرار عربية – متابعات تحت عنوان “الأمير المقامر” كتب كريستيان بوهه في مجلة “دير شبيغيل” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *