الأحد , أبريل 5 2020

مرض الكلى يزيد خطر الإصابة بالسكري

أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن مرض الكلى يزيد من خطر إصابة الأشخاص بمرض السكري.

الدراسة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة واشنطن الأمريكية، ونشروا نتائجها اليوم الثلاثاء في دورية (Kidney International) العلمية.

وأوضح الباحثون أنه من المعروف أن مرض السكري يزيد من خطر الإصابة بأمراض الكلى، لكن الدراسة أثبتت أن العكس صحيح أيضا.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، فحص الباحثون السجلات الطبية الوطنية لـ 1.3 مليون شخص بالغ خلال 5 سنوات ابتداء من عام 2003.

وأظهرت النتائج أن مرضى الكلى أكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 23 %.

وعن السبب في ذلك، قال الباحثون إن “ارتفاع مستويات اليوريا في الدم لدى مرضى الكلى، يزيد مقاومة الجسم للأنسولين، كما أنه يؤدي إلى إفراز الأنسولين بنسب ضعيفة”.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن حوالي 90 % من الحالات المسجلة في العالم لمرض السكري هي من النوع الثاني، الذي يظهر أساسا جراء فرط الوزن وقلة النشاط البدني، ومع مرور الوقت يمكن للمستويات المرتفعة من السكر في الدم أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والعمى، والأعصاب والفشل الكلوي.

في المقابل، تحدث الإصابة بالنوع الأول من السكري عند قيام النظام المناعي في الجسم بتدمير الخلايا التي تتحكم في مستويات السكر في الدم، وتكون معظمها بين الأطفال.

وأشارت المنظمة إلى أن 422 مليون شخص حول العالم مصابون بمرض بالسكري، ويبلغ نصيب إقليم شرق المتوسط منهم 43 مليون شخص.

شاهد أيضاً

“فاو”: ارتفاع نسبة سوء التغذية في إفريقيا إلى 23 بالمائة في 2016

أعلن مساعد المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، التيجاني أبو بكر، الإثنين، ارتفاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *